متى يمكنني زيارة دكتور دوالي الساقين؟

يرشد الأطباء المرضى دومًا إلى ضرورة زيارة دكتور دوالي الساقين في حالة ظهور بعض الخطوط ذات اللون الأزرق والبنفسجي الغامق على امتداد الساق، ويرجع ذلك إلى تسببها بألم وتورم لا يختفي من ساق المريض إلى أن يتلقى العلاج المناسب الذي يحميه من الإصابة بمضاعفات دوالي الساقين غير المرغوبة.

ما هي دوالي الساقين؟

تُعرف دوالي الساقين بكونها انتفاخًا لأوردة الساقين والأقدام نتيجة لوجود خلل في عمل صمامات الأوعية الدموية مما يعيق سريان الدم، أو يتسبب في تدفقه عكس الاتجاه الطبيعي.

أعراض دوالي الساقين

لا يلجأ جميع المرضى إلى دكتور دوالي الساقين مباشرة عند انتفاخ وتورم الأوردة وتغير لونها إلى اللون الأزرق أو البنفسجي، إذ في كثير من الأحيان لا يصاحب الدوالي أي ألم، لكن حينما تظهر الأعراض التالية يصير من الضرورة زيارة طبيب دوالي الساقين:

  • ألم شديد في الساق.
  • الشعور بثقل في الساقين خاصة بعد ممارسة أي جهد عضلي، كالتمارين الرياضية.
  • استمرار النزيف لفترات طويلة على غير المعتاد في حال أُصيبت الساق بجرح بسيط.
  • تصلب الجلد الشحمي، وهو عبارة عن تقلص للجلد ناتج عن زيادة صلابة الدهون الموجودة فوق مفصل الركبة.
  • تورم الركبة.
  • ظهور الأوردة على هيئة شبكة عنكبوت.
  • تغير لون الجلد القريب من الدوالي إلى اللون البني أو الأزرق.
  • الإصابة بإكزيما الدوالي التي ينتج عنها احمرار وجفاف جلد الساقين.
  • الحكة وتقلص العضلات أسفل الساقين

دكتور دوالي الساقين

ما سبب الإصابة بدوالي الساقين؟

يشرح دكتور دوالي الساقين للمرضى بأن سبب الإصابة غالبًا ينتج من خلل في صمامات أوردة الساق، فمن المعروف أن تلك الصمامات تسمح للدم بالسير في اتجاه واحد حتى يصل إلى القلب، أما عند الإصابة بدوالي الساقين تصبح جدران الأوردة مشدودة وأقل مرونة، مما يُؤثر على الصمامات، ويسمح للدم بالعودة إلى أوردة القدمين ويتراكم فيها إلى أن تتورم.

وهناك عدة عوامل تزيد من فرصة الإصابة بدوالي الساقين، منها:

  • الأفراد الذين تزيد أعمارهم عن الخمسين عامًا، والسيدات اللاتي بلغن سن اليأس.
  • مرضى السمنة.
  • الأشخاص المعرضين للوقوف لفترات طويلة.
  • من لديهم تاريخ وراثي بالإصابة بدوالي الساقين.

تشير بعض الدراسات إلى أن السيدات هن الأكثر حاجة لزيارة دكتور دوالي الساقين بسبب تأثير الهرمونات الأنثوية على جدران الأوردة، وتزداد احتمالية الإصابة في حال كانت المرأة تتناول أقراص منع الحمل أو تخضع للعلاج الهرموني.

علاج دوالي الساقين

لا يحتاج كل المرضى إلى زيارة طبيب دوالي الساقين إن اقتصر الأمر على تغير لون الأوردة فقط، لكن في حال تفاقمت الأعراض إلى تقرح الساق أو تغير لون الجلد أو تورم وانتفاخ القدم، فينبغي على المريض في هذه الحالة التوجه إلى استشاري دوالي الساقين لمعرفة وسائل العلاج المناسبة.

تُعالج  دوالي الساقين بدون جراحة بأحد الوسائل التالية:

  • حقن الرغوة (التخثر) في الأوردة المتضخمة حتى تُغلق ثم تضمر بعد عدة أشهر، وينبغي التنبيه على أن زيادة قطر الوريد يعني حاجة المريض إلى تركيز أعلى من مواد التخثير، وإلى تكرار جلسات الحقن أكثر من مرة.
  • الاستئصال الجراحي للوريد تحت تأثير التخدير الكلي.
  • العلاج بالليزر، تسمح تلك التقنية لـ دكتور دوالي الساقين بإغلاق الأوردة المتضررة صغيرة الحجم باستعمال نبضات أشعة الليزر القوية حتى تضمر وتختفي مع مرور الوقت.

علاج الدوالي بالأشعة التداخلية

تعد الأشعة التداخلية من أحدث الطرق التي يستعملها استشاري دوالي الساقين في العلاج خاصة بعدما حققت نجاحًا كبيرًا خلال السنوات الأخيرة، وتتميز الأشعة التداخلية بالآتي:

  • إمكانية إجرائها تحت تأثير المخدر الموضعي.
  • عدم الحاجة إلى استخدام الأدوات الجراحية، بالتالي لا تسبب ندوبا على الجلد مثلما يحدث في العمليات الجراحية.
  • السماح بالعودة إلى المنزل وممارسة الأنشطة الروتينية في نفس يوم العملية. قلة المخاطر المصاحبة لها.

احجز الآن موعدك مع دكتور أحمد سليماناستشاري الأشعة التداخلية– على الأرقام الموضحة على الموقع. او من خلال الفيس بوك

تواصل معنا

إذا كنت تريد الاستفسار أو حجز موعد معنا