تعرف على اسباب الورم الليفى فى الرحم

اسباب الورم الليفى فى الرحم . الورم الليفى الرحمي كلمة تصيب معظم السيدات بالذعر، وتعتقد أنها مصابة بإحدى الأورام السرطانية. ولكن انتبهي عزيزتي إلى أن الورم الليفي الرحمي من أورام العضلات الحميدة بالرحم، ولا يعد من الأورام السرطانية.

وتختلف اسباب الورم الليفى فى الرحم إلا أنه قد يصيب النساء في جميع المراحل العمرية، بينما تزداد فرص الإصابة في المرحلة العمرية ما بين 30-40 عاماً.

الورم الليفي الرحمي لا يؤثر على فرص الإنجاب إلا في حالات نادرة تتعلق بوجود الورم تحت المخاطية داخل تجويف الرحم.

بعد أن أطمئن قلبك، دعينا نطرح إجابات لبعض الأسئلة التي قد تجول في ذهنك.. ما هي أنواع الورم الليفي الرحمي؟ ما هي أعراض الورم الليفي؟ ما هي اسباب الورم الليفى فى الرحم؟ ما هي أحدث طرق علاج الورم الليفي؟

أنواع الورم الليفي الرحمي :

تشمل أنواع الورم الليفي ثلاثة أنواع رئيسية، وهي:

  • أورام داخل جدار الرحم.
  • أورام داخل تجويف الرحم.
  • أورام خارج جدار الرحم.

أعراض الورم الليفي الرحمي

عادةً تصاب المرأة بالورم الليفي دون الشعور بأي أعراض، مما يجعله ورمًا كامنًا، يتم تشخيصه عن طريق الصدفة في حالة الفحص الطبي لأغراض أخرى.

ويصيب الورم الليفي الرحم بأماكن متفرقة وبأحجام مختلفة، تتراوح أحجامه من حجم بذرة لا ترى بعين الطبيب إلى كتل كبيرة وضخمة، ومن المحتمل إصابة المرأة بورم ليفي واحد أو أكثر من ورم في آن واحد.

بناءاًعلى حجم ومكان الورم الليفي بالإضافة إلى عدد الأورام الليفية داخل الرحم، قد تظهر أعراض متفاوتة في الشدة لدى السيدة، وأكثر الأعراض شيوعاً هى:

  • زيادة النزف أثناء الحيض.
  • نزول قطرات من الدم لدى المرأة في سن اليأس.
  • استمرار النزف أثناء الحيض لأكثر من أسبوع بخلاف طبيعة المرأة.
  • النزف في الفترات الفاصلة بين الدورات الشهرية.
  • الإحساس بالضغط أثناء التبول.
  • الشعور الدائم بالتبول.
  • ألم بمنطقة الحوض.
  • الشعور بالإمساك.
  • ألم بمنطقة أسفل الظهر، وقد يمتد إلى الساقين.
  • الشعور بالألم عند الجماع.

اسباب الورم الليفى فى الرحم

لا تعد اسباب الورم الليفى فى الرحم معروفة، وترجع غالباً للعامل الوراثي، فإذا وجد تاريخ وراثي للإصابة بالأورام الليفية، فعليكِ عزيزتي أن تحرصي على المتابعة الدورية لدى الطبيب للتأكد من عدم إصابتك بإحدى الأورام الليفية.

من العوامل التي تعزز اسباب الورم الليفى فى الرحم الوراثية وتزيد فرص الإصابة بها الآتي:

  • الهرمونات، حيث إن هرمون الاستروجين والبروجيستيرون لدى السيدات، يزيدان من فرص الإصابة بالأورام الليفية.
  • السمنة المفرطة.
  • سيدات لم يسبق لهن الحمل.
  • بداية الحيض بسن مبكر.
  • نقص فيتامين دال
  • الأنظمة الغذائية غير الصحية، والتي تتسم بكميات كبيرة من اللحوم الحمراء والقليل من الخضروات والفاكهة.

مضاعفات الورم الليفي الرحمي

لا تحتمل الإصابة بالورم الليفي الرحمي مضاعفات خطيرة، وتعد أكثر المضاعفات شيوعاً لهذه الأورام:

  • الشعور بالألم.
  • الإصابة بفقر الدم، ويرجع ذلك إلى النزف بغزارة.

علاج الورم الليفي الرحمي

بمعرفة اسباب الورم الليفى فى الرحم والعوامل التي تزيد من فرص الإصابة، يمكن الحد من فرص حدوثه بالابتعاد عن العوامل الغير وراثية التي تعزز اسباب الورم الليفى فى الرحم مثل تجنب الأنظمة الغذائية غير الصحية وتناول الخضروات والفاكهة والتقليل من تناول اللحوم الحمراء.

تختلف طرق علاج الورم الليفي على قدر حجمه ومكانه، وعادةً لا يجدي تناول العقاقير نفعاً ويلجأ الطبيب للتدخل الجراحي، ومن أمثلته:

ويتميز دكتور أحمد سليمان، استشاري الأشعة التداخلية وعضو الجمعية الأوروبية للأشعة التداخلية وتدخلات الأوعية الدموية باستئصال الأورام الليفية باستخدام الأشعة التداخلية وبدون اللجوء إلى الجراحة.

 

تواصل معنا

إذا كنت تريد الاستفسار أو حجز موعد معنا