اسباب-دوالى-الساقين

كل ما تريد معرفته عن اسباب دوالي الساقين

كل ما تريد معرفته عن اسباب دوالي الساقين

مع التقدم التكنولوجي الذي نشاهده في العصر الحديث تيسّر لنا عمل كل شيء دون مجهود وبأقل حركة ممكنة.. ولكن ضريبة ذلك كانت شيوع الإصابة بدوالي الساقين، إذ تعتبر قلة الحركة أحد أهم اسباب دوالي الساقين، فكيف تكون قلة الحركة من اسباب دوالي الساقين؟ وماهي الأسباب الأخرى لحدوثها؟ و متى يمكنني زيارة دكتور دوالي الساقين؟ هذا ما سنعرفه من خلال السطور القادمة.

ما هي دوالي الساقين؟

تنتج دوالي الساقين عن ركود الدم في الساقين مما يؤدي إلى اتساع الأوردة وانتفاخها، ولنستطيع فهم طبيعة هذه المشكلة بصورة أوضح.. دعونا نوضح لكم آلية عمل الدورة الدموية في جسم الإنسان.

بداية يضخ القلب الدم بكمية مناسبة عن طريق الشرايين، وعند وصوله إلى أعضاء الجسم يبدأ بالفلترة ليرجع مرة أخرى إلى القلب عن طريق الوريد ليبدأ دورة جديدة، وعند الإصابة بدوالي الساقين يحدث خلل أو ضعف في صمامات تلك الأوردة التي تسمح بمرور الدم من خلالها في اتجاه واحد، مما يؤدي إلى ارتداد الدم عكس الاتجاه وركوده وتضخم الأوردة، أو ما يعرف بـ “دوالي الساقين”.

اسباب دوالي الساقين
اسباب دوالي الساقين

 

اقرا ايضاً | كم تكلفة عملية دوالي الساقين في مصر؟

اسباب دوالي الساقين:

تحدث اسباب دوالي الساقين نتيجة عدة أسباب، من ضمنها:

  • قلة الحركة: مع قلة الحركة يقل نشاط الدورة الدموية في الجسم، مما يصعب وصول الدم إلى القلب ورجوعه مرة أخرى إلى الأسفل.
  • التقدم في العمر: مع تقدم الإنسان في العمر تفقد الأوردة ليونتها وتضعف الصمامات، مما يصعب تدفق الدم عبرها ووصوله إلى القلب.
  • الوقوف لمدة طويلة: تقل حركة صمامات الأوردة في حالة وقوف الإنسان لمدد طويلة، بالتالي يختل عمل تلك الصمامات ويصاب الشخص بمشكلة الدوالي.
  • السمنة المفرطة: مع زيادة الكتلة الدهنية في الجسم تقل الكتلة العضلية، وبما أن الصمامات عبارة عن عضلة فإنها تتأثر بالسمنة وتضعف.
  • عوامل جينية وراثية: ذكرت بعض النظريات أن العوامل الجينية تلعب دورًا مهمًا في الإصابة باسباب دوالي الساقين.
  • الحمل لدى السيدات: تغيير الهرمونات في فترة الحمل يؤثر على صمامات الأوردة، بالإضافة إلى ضغط الجنين على الأوعية الدموية -خاصة في الشهور الأخيرة من الحمل- يعيق حركة الدورة الدموية.

متى نستطيع القول بأننا مصابين بدوالي الساقين؟

يوجد بعض الأعراض التي إذا ما ظهرت على المريض فلا بد من سرعة التوجه للطبيب المختص تجنبًا للإصابة بأي مضاعفات، ومن تلك الأعراض:

  • شعور المريض بثقل في الساقين عند الوقوف أو الجلوس لمدة طويلة.
  • ظهور شعيرات دموية باللون الأزرق أو الأرجواني.
  • تورم أسفل الساقين.
  • الإصابة بقرح جلدية، وذلك في الحالات الشديدة من الدوالي.

ما هو العلاج الأنسب لدوالي الساقين؟

بعد أن تعرفنا على اسباب دوالي الساقين، نجيب عن أكثر الأسئلة الشائعة التي يسألها مصابي دوالي الساقين وهو “كيفية علاج دوالي الساقين بدون جراحة

تُعالج دوالي الساقين بعدة طرق، منها:

  • قسطرة الليزر، وهي إحدى العمليات غير الجراحية التي تناسب الحالات المتوسطة من الدوالي.
  • عملية دوالي الساقين بالتدخل الجراحي، ونلجأ لتلك الطريقة في حالات الدوالي الشديدة.
  • العلاج بالحقن، إذ يتم حقن الأوردة بمحلول كيميائي يعمل على ضمور تلك الأوردة.

تعرفنا على أهم اسباب دوالي الساقين وأعراضها.. ويقدم مركز الدكتور أحمد سُليمان افضل مركز علاج الدوالي بالليزر أفضل التقنية لعلاج دوالي الساقين.

ولمزيد من المعلومات حول دوالي الساقين يمكنك التواصل معنا عبر الأرقام الموضحة على الموقع وحجز موعد في إحدى عيادات الدكتور أحمد سليمان. او من خلال الواتساب.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *